"هبة " هو اسم أحاول أن أكونه لكل من أحب

السبت، 4 يونيو، 2011

عابر سبيل


مريت فى كل طريق وزرت
واخترت ليه المفترق ...علشان تقف !
رحلة هواك... مليانة خوف ...
واما الندا زار وردها ..
داب ارتجاف .
وجريت لاول مفترق ..
وقتلت حبك بالكسوف ..
ومشيت تدور فى الطرق ........
عابر سبيل ..!
بتمد ايدك للسلام
عمرك ما جيت لحظة لقا ..
دايما بتوصل فى الختام
وتموت فى عمرك الف مرة
وف كهف صمتك تنقتل ..
من غير كلام ..
لكن فى وسط المفترق ..
ترجع تهيم بين الطرق ............
عابر سبيل ....!
لا امنت يوم ضرب الوّدع..
ولا كان فى بالك تتوجع ..
رحالة كنت ...
ورضيت ونيسك يبقى ليل ..
وحبيبك القمر الجميل ..
ما صاحبت نجم يكون دليل ..
وصحيت على صبح الوّلع ..
شفت بعنيك .........
دوحة سنينك نبتها الدبلان سقط
قلبك ولع ..
لما ما بقّاش الخريف ..
ولا خل واحد ..ولا حضنواحد..
تملاه بدمع ..
صبرك من الصبر اتحرق ..
ومشيت تبيع صبر العليل بين الطرق ............

عابر سبيل........!


هناك تعليقان (2):

حسام يقول...

بحب القصيدة دي لدرجة الشغف وبخاف منها .. مبروك يا هبة على المدونة .. مش عاوزين يوم يعدي من غير تدوينه :)

هبة ورفعت يقول...

أشكرك يا أستاذى وسعيدة انك أول حد ينورها :)
تحياتى ليك